التخطي إلى المحتوى

حادث الشيخ زويد ، قالت وزارة الداخلية المصرية في بيان ان سبعة أشخاص بينهم أربعة من رجال الشرطة قتلوا يوم الثلاثاء عندما استهدف مهاجم انتحاري الشرطة بالقرب من سوق بمدينة الشيخ زويد بشمال سيناء.

وقالت الوزارة إن المهاجم كان يبلغ من العمر 15 عامًا وكان من بين القتلى طفل عمره ست سنوات. وأضافت أن 26 شخصا آخرين أصيبوا ونقلوا إلى المستشفى.

وقال البيان إن الهجوم وقع عندما كانت قوات الأمن تقوم بعملية تمشيط بالقرب من السوق.

وقالت ثلاثة مصادر أمنية إن رئيس التحقيقات في البلدة ومساعده كانوا من بين القتلى.

أعلنت جماعة الدولة الإسلامية مسؤوليتها عن الهجوم وقالت إن 15 شخصًا قُتلوا أو جُرحوا. وعرفت المهاجم بأنه أبو حجر المصري وقال إنه فجر سترة ناسفة عندما كان بالقرب من دورية راجلة للشرطة.

تقاتل مصر حركة تمرد إسلامية نفذت هجمات بشكل رئيسي في شبه جزيرة سيناء النائية ، حيث يشن الجيش عملية أمنية كبيرة منذ فبراير 2018.

 

المصدر : رويترز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *